أمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي: المرأة الإماراتية استلهمت روح البذل والعطاء من أم الإمارات




أكد سعادة الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي أن مبادرات المرأة الإماراتية وتفاعلها الإيجابي مع القضايا الإنسانية التي تؤرق الكثيرين حول العالم تعتبر مصدر فخر وإعزاز لدولة الإمارات قيادة وشعبا.

وقال الفلاحي في تصريح بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي يصادف الثامن والعشرين من أغسطس إن المرأة الإماراتية استلهمت روح العطاء وقيم البذل من ( أم الإمارات ) سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة و الطفولة الرئيس الفخري لهيئة الهلال الأحمر، وسارت على نهج سموها في الإخلاص والتفاني من أجل الآخرين ، مشددا على أن المرأة الإماراتية سجلت حضورا فاعلا في ساحات العطاء الإنساني، وبادرت بالوصول للضحايا والمتأثرين في أكثر المناطق اضطرابا وأشدها هشاشة، حيث تحدت الصعاب وواجهت المخاطر وقهرت المستحيل للوصول هناك لتقديم أوجه الدعم والمساندة كافة.

  وأكد أمين عام الهلال الأحمر على أن ما تقوم به المرأة في الإمارات من ادوار لخدمة مجتمعاتها المحلية والخارجية والإنسانية جمعاء إنما ينبع من إحساسها العميق بالمسؤولية الملقاة على عاتقها، بما يتوافق مع قيم المجتمع الأصيلة وتعاليم الدين التي تكرس مبادئ الخير والفضيلة والقيم النبيلة.

وقال الفلاحي إن تخصيص الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام للاحتفال بيوم المرأة الإماراتية يأتي تقديرا لدور المرأة المتنامي في جميع المجالات، ومساهماتها النوعية في نهضة الدولة، واعترافا بفضلها وتضحياتها من أجل الآخرين وتثمينا لمبادراتها النبيلة في ساحات العطاء، مشيدا في هذا الصدد بجهود المرأة العاملة والمتطوعة في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ودورها الرائد في تعزيز رسالة الهيئة الإنسانية محليا وخارجيا.